دخلت الممثلة التونيسية ​مرام بن عزيزة​ القفص الذهبي مساء الجمعة 19 كانون الثاني/ يناير بحفل زفاف على رجل أعمال تونسي مقيم في فرنسا.

واقتصر حفل الزفاف على العائلة والأصدقاء المقربين من الثنائي، وتسبب الفستان الذي ارتدته مرام بجدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي نظرا لأنه غير مألوف فيشبه البدلة الرسمية للرجل ويكشف عن صدرها بشكل واضح. وهذا الفستان الغريب من تصميم التونسية ريم الغربي.

وكانت مرام قد نشرت قبل زفافها صوراً لها من الاحتفال الذي يسمى بـ”حمام العروسة”، وهو تقليد تتبعه الفتيات التونسيات و يُشبه حفل “الحنة”.