الرئيسية / ثقافة وادب / لاذقيةُ الجمالِ…فتاة أحمد عيد
فتاة احمد عيد

لاذقيةُ الجمالِ…فتاة أحمد عيد

منبر العراق الحر :

تَهادى النورُ واغترَّ الزَّمانُ
على شطِّيكِ فابْتَسَمَ الجُمانُ

فأنتِ، اللاذقيَّةُ فيضُ سحرٍ
تألَّقَ في شواطئكِ الجِنانُ

نَما في القلبِ حُبُّكِ ياسميناً
وعَمْلَقَ في ترابكِ سنديانُ

تسيلُ بعطرِها مثلَ الأماني
وتَمرَحُ في مَرابعها الحِسانُ

نفحُ جِبالها يَشفي جِراحِي
تغلغلَ في أعَاليها البيانُ

عَرَفْنا الأبجديّةَ وابتكرْنا
بَدائعَ فالزمانُ بها اْفتِتانُ

أَضِيئي يا عَروسَ البحرِ دَربي
إذا غُمَّ الطريقُ وما استبانُوا

وبُثّي نَخْوة َ الأمجادِ فينا
لِيصحوَ غافِلٌ ويُخيبَ رانُ

أسودكِ سرُّ هذا العزِّ فينا
فلا تَأْسَيْ فوارسُكِ الضَّمانُ

ومَـن في اليومِ كانَ لهمْ سِراجٌ
سيُرْجِعُ شمسَ مجْدِهِمُ الزَّمانُ

فتاة أحمد عيد

شاهد أيضاً

35148727_662962020710923_169032518153011200_n

نوميديا جرّوفي،شاعرة،كاتبة، باحثة و ناقدة (عراق) .. عندما يثور قلم الشاعر خلدون جاويد

منبر العراق الحر : الشاعر القدير خلدون جاويد شاعر عراقي مغترب يعيش حاليا بالدنمارك،ولد في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *