الرئيسية / ثقافة وادب / رقصة البحر..رشيدة القدميري
رشيدة

رقصة البحر..رشيدة القدميري

منبر العراق الحر :

رقصة البحر..
تحكي حكاية نبضي
حين اقتربت أكثر …فأكثر..
في صمت ضم الماء كفي
كتب وصيته الأخيرة
على أطراف أصابعي
غسل تنهيدة وبعض الشوق.
بين مد وجزر
حديث مالح..
تدفق كالنار في شرياني
أحرق بقايا أمنية
و شبه ابتسامة
هكذا حكى الموج..
ذات انكسار..
وهو يقبل حبات الرمل..
ليبعثرها آهات..
هنا وهناك..
على قارعة اللحظات..

رشيدة القدميري
مارسيليا

شاهد أيضاً

نمر سعدي

لك ما تشاء، ولنا أن نحبّك (إلى سركون بولص) ……نمر سعدي/ فلسطين

منبر العراق الحر : لك الآن أن تترجّل عن حصان جسدك،لك الآن ما تشاء ايها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *