الرئيسية / ثقافة وادب / إنما بعض روتين …انتصار سليمان
انتصار سليمان

إنما بعض روتين …انتصار سليمان

منبر العراق الحر :حتى وإن إنتهى
شغف المرأة بالحبيب
وحتى وإن إنتقلت
الى ضفة عشق آخر
تبقى بين رمشيها
رفة نظر تجاه ضفافه
لا تتوقف عن قراءته
من ألف يومياته
إلى ياء إهتماماته
ليس لبقية عشق نازح
إنما بعض روتين
تعتاد مزاولته زمنا ..
ما اصعب التخلي عن الروتين….

. انتصار سليمان

شاهد أيضاً

مرام

مغارةُ الفرحِ .. ميلادُ العيدِ ______ مرام عطية

منبر العراق الحر: يانبعَ الجودِ، مرَّ بأوطاننا اسكب طيبكَ على جراحها ، و اسقِ نفوسنا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *