الرئيسية / ثقافة وادب / قمر البراري … عبد صبري أبو ربيع

قمر البراري … عبد صبري أبو ربيع

منبر العراق الحر :

لو أني مثل قمر البراري

لوقفت على خديها أطفئ ناري

فهي الــوهج المشتعل بأفكاري

أتعبني هواها ومـرارة الانتظارِ

وأتعبنــي عشقـي إليـــها

لأنها وجـــودي وأفكاري

كأنها تروم قتلي وأسري

كأن لم يكن عداها من اختياري

لو أني نخلة الدار

لجعلت ليلها كحلاوة الجمارِ

فهــي التــي أنكـــرت

أبتســامة على ثغري

أسكرني أريجها كأنه

شـذى الورد الجوري

حلمتُ إننـي أحتضن

امرأة من الطيب والازهارِ

فأدركت ان حياتي مُرةٌ

بلا جميلة الدارِ

كيف لا وهي قصيدتي واشعاري

شاهد أيضاً

نساء لمرة واحدة فقط” …منال دراغمة

منبر العراق الحر : أصغيت ذات بلاء لسيدة.. تشبهني حدثتني كيف وقعت أسيرة في قفص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.