الرئيسية / ثقافة وادب / كنيسة مدينة المانية…وجامع محلة الشرقية في الناصرية ! نعيم عبد مهلهل
نعيم

كنيسة مدينة المانية…وجامع محلة الشرقية في الناصرية ! نعيم عبد مهلهل

منبر العراق الحر:
1
هنا يستقر التأريخ ، متأبطاً دمعة المسيح وموجة نهر الراين وفتاة تقول لصديقها : تعال نلعب لعبة العناق غرقا في العطر وفي الأحضان …
هناكَ في الناصرية ، يسكب الصيف جمره في الجنوب ، وجدة تقول لحفيدها :
هبني نسمة باردة من فمك أهبك حكايات شهرزاد كلها …!
بين الهنا والهناك …اقف خلف أكبر كنائس أوربا وأشهرها …
اتذكر جامع محلتنا .
لا فرق في رؤى السماء
هنا الله ..وهناك الله ……………!
2
هنا خلف كنيسة المانية
النازي يتلقى ضربات المحور .
والأزهار الحمراء يتجولن بأروقة المتحف .
ومنقبة من بلاد الأحساء تسأل عن أكل شرقي.
الكل هنا يبحث عن مأوى للرمش.
وحدي ابحث عن بريد يرسلني هناك….!
3
عالية هذه الكنيسة .
محفور على جدرانها
ملائكة وشياطين وقديسين وأناس يطلبون الرحمة ….
شيء يرهبكَ ويغريك.
لكن الديك البعيد .
يبقى يحمل موسيقى صباح الجامع في محلة الشرقية .
يؤذن فيه الشيخ الطائع في السن ساعة فجر.
ثم ينام ويصحوا ليؤنب ولده الأكبر حين يجده يسمع فيروز……….!
4
خلف كنيسة المانية…
الأكثر شهرة من عهد صكوك الغفران.
العالم تشرب نزهتها وتجوب القاعة بخشوع شموع مشتعلات وخدود بنات.
وأنا الشرقي ..
الشاعر ..
كل عيوني تنزل الى ما تحت الركبة………………………….!

شاهد أيضاً

تنزيل

قلق …من مجموعتي ..فوق بلاد العشق وحدي ..عبد الخضر سلمان

منبر العراق الحر: .. عند كثرة الرحيل ابحث عن قلقي في قلقي يقتلني فراغ المسافات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *