الرئيسية / ثقافة وادب / واعدتني الشمسُ…مريم ذياب
مريم ذياب

واعدتني الشمسُ…مريم ذياب

منبر العراق الحر :
واعدتني الشمسُ
قالت :
سوف آتي بعد حينْ
فانصبي لي أرجوحةً
بين زيتونٍ وتينْ
وتعري من ذنوبٍ ناصعاتٍ
من خطاياكِ الصغيرة
سوف أكسوك بضوئي حلتينْ
لتكوني بين بينْ

قلتُ يا شمسيَ : عذراً
لستُ في الشعرِ ضليعة
وحروفي قاصراتٌ
وبحوري كم تعاني
عبءَ زحفٍ
وانكسارٍ
وانصداعْ
غير أني
ليَ في العشقِ ..
يا أماهُ ..
باعْ
ضحكتْ شمسي وقالتْ :
ليسَ لي وزنُ البحورِ
إنّ لي منك
تراتيلَ الشراعْ
وصلاةً ليراعْ
لا تظني ذاك سهلْ
أنت للأحلام أهلْ
فلتظلي في رؤى الكونِ
شعاعْ

قلت : يا شمسُ .. خذيني
ليس لي عنك جَلَدْ
أنت حرة
ويفي الحرّ بوعدٍ
إن وعدْ
فبكتْ أمي لحالي
ثم قالتْ :
ليس بعدْ

قولي لي .. أماه
كيف الاحتمالْ
ربما يشفيني قولْ
وفؤادي لم يزل في العشقِ
طفلْ
ماله .. صبر الرجالْ

رقّت الشمسُ لحالي
ودعتني :
حسناً .. هيا تعالي
اقبلي .. مني .. إليّ
قلبك البلور صارَ
في يدي
مذ جعلتيه خليّ
العيون
________

وتلك العيون التي حدّثتني
مسافة ضوء
ولذّ لسمعي لهاث الأماني
ووقع شفاه تلامس خدي
وقطرة طلّ تدقّ السّقوف
وهتف القلوب يعمّ المدى
فقلت… سأمضي بحلمي بعيدا
وباتت خيول اشتياقي تسرّج
وبات الفراش يحيك الحرير
لفستان عرسي
وكان لدفق الدماء خرير
وصار لصوت الفؤاد صدى
وطوّق ليلي جميع النجوم
وبدري تجلّى
وخصري تداعى لرعشة عشق
وطيني تخمر برقص الأنامل
وعزف فريد يعم الفلاة
وكنت أظن بأني بلغت
مشارف حلم
كما حدثتني عيوني الجميلة
وتلك العيون التي حدثتني
وفستان عرس
وجسم تجدل
تواروا وراء غمامة صيف
وألقت بهم في مهاوي الردى

(مريم ذياب /مجموعة أحجية الناي)
—————————————————————————–

 

شاهد أيضاً

هيفاء محمود

قيثارة العشق …هيفاء محمود السعدي

منبر العراق الحر : أيها الطل الندي.. أحلامي تأبى الفطام.. أفنيت عمري أصطاد الامنيات ولم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *