الرئيسية / مقالات / مللنا من أشباه الرجال….هدى عبد الرحمن الجاسم
هدى الجاسم

مللنا من أشباه الرجال….هدى عبد الرحمن الجاسم

منبر العراق الحر :

((((أقسم يا آدم لقد مللنا من أشباه الرجال
أرجوكم عودوا رجالاً
فلقد أشتقنا لأنوثتنا)))))

لقد تغيبت الرجولة هذه الايام الامر الذي جعل المراة تبحث عنها وتناست نفسها بعد ان تحملت اعباء كبيرة بين الذكورية والرجولة حتى باتت تصرخ على طول الوقت
(أقسم يا آدم لقد مللنا من أشباه الرجال أرجوكم عودوا رجالا…فلقد أشتقنا لأنوثتنا ) . ولاتنسى ان الانتثى خلقت أمرأه لتكمل رجولتك ليست مرآة لتمارس أنامها طقوس ذكورتك فهناك فرق كبير بين الذكر والرجل
وكما ان هناك من الرجولة تهتم بالجوهر ومعدن الرجال والفكر والموقف فهي احترام للجنس الاخر . وحتى لو اخذنا هذا المفهوم من وجهة نظر اخرى فان الاصرار واتخاذ المواقف و القرار وهذا يتعلق ايضا بالرجولة . ومن وجهة نظر اخرى فالمراة تبحث عن انوثتها بمقياس الرجال وافعالهم ومواقفهم الرجولية كما يخلط البعض بين الذكورية والرجولية في مفهوم بخلط الاوراق . كما تترتب على ذلك نوع الثقافات والفكر اتجاه النصف الاخر في المجتمع فقد بات من الواضح ان المراة تحسب حساباتها للبحث عن الانوثة حين تجد الساحة تخلو من الرجالات خصوصا وما يحدث يوميا من انتهاكات لحقوق النصف النسوي وحرمانها من انوثتها ويبدو ان الاجواء البيئية قد اثرت سلبا حتى فقدت الهرمونات الرجولية في الفكر والشجاعة والمواقف . ويبدو ان انصاف الرجال قد ذابت وسط المتغيرات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية .وما المرأه؟ أهي مجرد انثى امام رجل ذكر؟ أهي ماكنة تفريخ؟ ام أٰمعة أم جاريه للخدمه في المنزل؟
ام هي مجرد (ضلع) قاصر؟
أم هي ناقصه عقلا ودينا
ام هي مضجع لراحة الرجل بعد عناء وتعب ؟
اسئله كثيره حين نتحدث عن الذكورهوعن الرجوله وعن الأمومه وعن الأنوثه
والسؤال هنا لو كانت المرأه تختلف فيزيولوجيا عن الرجل…اي ضعف جسديا فذلك لايعني عدم قدرتها على التفكير والأبداع والعطاء وبناء القدرات . فما صنع من رجال الا وام قادرة على صنعته وما ان تخرج طبيب او طبيبة او مهندسة او عالمة او كاتبة او شاعرة الا وهي تقف بكل اصرار على اثبات انوثتها وانسانيتها
وما ان يشتاق الرجل للمراة كما يحتاجها لتحقيق تلك الغرائز الذكوريه متناسيا الجوانب الانسانيه فيها كما في النباتات والحيوانات والطيور
الا يكفي النظره الدونيه نحو المرأه فالجنس تحصيل حاصل ليس هو كل شيئ الحياة المشتركه التعاون والمحبه والألفه هي اهم في بناء التكويني للأنسان
الأم مدرسة اذا اعددتها …… وعند النظر اليها من رأسها تفكيرها قدراتها هي ذي تتسنم اعلى المناصب ملكات ووزيرات وعالمات وفلكيات ووووووووووو…..الخ
هي قدره عقليه وانثى راقيه جميله بتفكيرها ورقيها ووعيها أيها الرجال اتركو النظره الغريزيه للمرأه وتطلعوا اليها ندا وشريكا وعونا وقدره ذهنيه وعاطفيه

شاهد أيضاً

شاكر

أما آن لمسلسل العنف أن ينتهي..!! كتب: شاكر فريد حسن

منبر العراق الحر : أمس، قتلت الشابة ايمان احمد عوض البالغة من العمر (٢٩) عامًا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *