الرئيسية / ثقافة وادب / السنديانة العملاقة….شاديا عريج
شاديا عريج

السنديانة العملاقة….شاديا عريج

منبر العراق الحر :

عندما تذوب السنديانة العملاقة
وتلويها الريح
وعندما يجف نبع العطاء
مثل لمح البصر
وإغماضة جفن
وعندما تلفُّ الزهرة
وتوارى تحت التراب
إلى الأبد
تصاب الكلمات بالشلل
وتبهت ألوان كل اللوحات
ويجف مداد القلم
نعم غابت شمسنا
والكون ظلام
لم نعد نسمع سوى
صدى الصوت
الذي يتردد في الأودية والبراري التي تعايش
الرياح ولا تهدأ
لم نعد نرى سوى صورة
الوجه الملائكي
الذي ينير ظلام الأيام
أصبحنا نعد السَّاعات
نهلل للدقائق
وننتظر الثواني
على أحر من الجمر
فقط لنغفو على حلم
أملاً بلقاء
نحلم باللحظات التي جمعتنا
نسترجع كل شيء
الفرح والبكاء
قبل أن يكون القدر
سيد الموقف
ستظل العيون تبكيك بحسرة
وستبقين شعلة وقادة
في القلوب
ووهجاً في الحنايا
والضلوع لاينطفىء
ففراقك أشد ثقلاً
على الظهر من الجبال.
..بدمع العين كتبت حروفي..
…اشتقت لك…… شاديا عريج

شاهد أيضاً

نرجس عمران

وضح الحياء….نرجس عمران

منبر العراق الحر : وعلى الفجر يفتح النور عينيه لأرتدي يومي بابتسامة مغسولة بطهر الأماني …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *