الرئيسية / ثقافة وادب / غجريه…ناري ظاظا

غجريه…ناري ظاظا

منبرر العراق الحر :
غجريه

شافت فنجاني
وبودعها
عرفت أسراري
وعلمت أنك
إقتحمت النهد
وأتعبت الخصر
وحار الجواب
بحنجرتي
فهمست لي
لما تكابري
تكلمي
ومن شفتي
بالحديث عنكَ
أخضر الصدى
إني أحبك
قلت لها
وتسدل الأهداب
إنحناء حياء
ناعمة النجوى
ورتلت
زرعت بقلبي
صورتكَ
فتفتحت براعم
وكلماتكَ إلي
توقظ الأحلام
ومرت على
وسادتي بنظرها
ضحكت
وهمست
هنا هنأك
وظهر
وجهك السمح
تخضبها دمع
وتغرقها شجوا
رتلت لها
متى يعود
قولي لي
باحت
إنه طفل
.
.
يهوى النهدَ
ناري ظاظا
==============================ا

شاهد أيضاً

على مرمى سنبلة…ريما خضر

منبر العراق الحر : أبي الذي كبرَ فجأة ً مرّةً…حين غابت أمـي ومرّةً..حين بدأتِ الحرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.