الرئيسية / ثقافة وادب / أُفتشُ عَنْ دفءٍ للروح …هدى الجلاب
هدى الجلاب

أُفتشُ عَنْ دفءٍ للروح …هدى الجلاب

منبر العراق الحر :
أُفتشُ عَنْ دفءٍ للروح
بينَ سطورٍ لا تعرفُ معنى السكون
تُرددُ تَراتيلَ الهوى
في فضاءٍ مِنْ زُجاج ومعدن
تَسألُ الفجرَ عَنْ صحوة
فتشهق شمس ضجرة تنثرُ الحيرة
يَغيبُ الوعي
ويستيقظ نهارٌ لا يعرفُ نهضة للقلب
ولا طعماً للساعات العابرة
أرفعُ الشرشفَ المُندّى عَنْ وجهي
لأرى العتمة مَا زالتْ تسكنُ الأمكنة
وتتسربلُ صفحات القلوب
فأحاولُ تسلقَ نبكة النوم
أبكي كثيراً حينَ تخذلني أحلامي
وترفضني الوسادة المُعاتبة
لتُدخلني مُجبرة بين عتاب ولوم
.. هُدى محمد وجيه الجلاّب ..

 

شاهد أيضاً

غفران سليمان

وداع اخير….غفران سليمان كوسا

منبر العراق الحر :وداع أخير إذا كان اللقاء ينبوعا يروي ظمأ الحنين فإن البعد ظلمة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *