الرئيسية / ثقافة وادب / هذيان…فاطمة نصيبي

هذيان…فاطمة نصيبي

منبر العراق الحر :

الليل يعدّ الوقت
وأنت شهقة الحبّ الأخيرة
قلبي يركض في المسافات البعيدة
كالمهاجر لنبع ماء
أنا ألف أحبّك
والأرض تشهد والسماء
قل لي
كيف لشجرة أن تخضرّ
أن تراقص ظلّها
والربيع واقف في المنتصف
قل لي
كيف أمشي على ظهر الماء!!
والبحر ظمآن
كل الروايات تقول
أنّه يخبّىء قلوب العاشقين
أخاف أن يُتيّم بي
مثل كل الذين مدّ لهم ظهره
وفي القبلة الأخيرة ..
غرز أسنانه في قلوبهم
كسمك القرش يشتمّ رائحة الخلاص
أحبك جدا
والاّمطار تقف في المنتصف
أخاف وانا اركض إلى صدرك
أن تاخذني السيول
كطفلة ضلّت طريق العودة
هكذا الحبّ مخيف ..
أحبّك
وكلّ الطرق لا تؤدّي إلى روما
الحبّ محاصر
كيف أشقّ طريقي
الكلّ يشهر سلاحه في وجهي
أمشي على الألغام
وقلبك يشهق بين أصابعي
كيف لا يكفّ عن الخفقان
والشفاه تسكب الحرائق
فكيف أخترق الدخان
الكلّ متواطئ
فأين أخبّىء قلبك المخضرّ !
القبلة خطّ أحمر
فكيف أقنع الشمس بأن تزوّار عن وجهي
كلّ شيىء مباح
أن أسرق الكحل من عينيك
أن أشهر الموت في وجهك
أن أمزّق كلّ كتب التاريخ
وأشهد أن الأرض أضيق من ثقب إبرة
وأن الليل عين النهار…
إلا قلبك فهو لي مشنقة .
فاطمة نصيبي

شاهد أيضاً

رضاب أماني .. …. قمر بيروت

منبر العراق الحر : مد لي حبل وصالك ودع نورك على زيف الجفن يمضي إذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.