الرئيسية / اخبار محلية / “بيان صادر عن المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)”
المركز العراقي

“بيان صادر عن المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)”

منبر العراق الحر :حقوق يرفض تهجم ضابط في مرور الديوانية على فريق قناة العراقية ويطالب بتسجيل دعوى

يستنكر المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، الأساليب والضغوطات المتكررة التي يمارسها عناصر في القوات الأمنية على الاعلاميين بهدف تقييد عملهم أو إفراغ حاجات منقوصة في داخلهم، وآخرها ماحصل مع مراسل قناة العراقية في الديوانية، أمين الهلالي، من قبل ضابط في شرطة المرور.

وفي الوقت الذي يرفض به المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، هذه الممارسات غير الحضارية وغير المقبولة، فإنه يطالب السيد مدير المرور العام اللواء عامر العزاوي، ومدير مرور الديوانية، العميد ناظم الجاسمي بمحاسبة الضابط الذي يحمل رتبة مقدم ويُدعى “نجاح”، على خلفية تجاوزه على فريق قناة العراقية الفضائية بألفاظ غير مهذبة ومنعهم من الوصول الى مقر عملهم وسط المحافظة، بالاضافة الى إصدار توجيه بتسهيل مهام الصحفيين لكون القانون كفل لهم ذلك.

ويدعو المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، مراسل قناة العراقية في الديوانية، أمين الهلالي، إلى تسجيل دعوى قضائية لدى المحاكم العراقية، وفيما يتعهد المركز بتوفير فريق من المحاميين لهذه الدعوى.

وأبلغ مراسل قناة العراقية الفضائية في الديوانية، أمين الهلالي، المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، انه “تعرض مساء اليوم الثلاثاء الى التجاوز والتنكيل وعدم الاحترام من احد ضباط المرور في المحافظة، المدعو مقدم “نجاح”، الذي استخدم الفاظ نابية.

وأوضح الهلالي، ضابط المرور منع فريق قناة العراقية في الديوانية من الوصول الى مقر دائرتنا وسط المحافظة، بحجة “الشارع مغلق”، في حين سمح لثلاث سيارات يقود احداها شرطي مرور وهي سيارات مدنية، بينما أبرزنا الهويات التعريفية الخاصة بنا، لكنه أصر على منعنا من المرور، وتهجم علينا بـ” اسحلك سحل اذا ما ترجع”

وذكر، ان فريق القناة كان عائداً من تغطية البث المباشر لزائري الاربعينية.

info@icsfs.org

07713331142

07823331142

امين الهلالي

شاهد أيضاً

NB-164211-635948744227436420

صفقة لتمرير “الفياض – الجبوري” في تصويت مجلس النواب

منبر العراق الحر :كشف مصدر سياسي مطلع، اليوم الاثنين، عن وجود صفقة سياسية لغرض تمرير …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *