الرئيسية / أخبار العالم / واشنطن تدرج نجل حسن نصر الله على قائمة الإرهابيين
alokmggdfsgfsdgahdawsadjhs

واشنطن تدرج نجل حسن نصر الله على قائمة الإرهابيين

منبر العراق الحر :أدرجت الإدارة الأميركية جواد نصر الله نجل زعيم «حزب الله» في لبنان، على قائمة الإرهابيين الدوليين، أمس، لتوسع بذلك الإدارة الأميركية من نطاق عقوباتها لتطويق إيران والشبكة المالية لذراعها في لبنان والعراق.
وأصدرت الخارجية الأميركية بياناً أشارت فيه إلى إدراج جواد نصر الله -ابن حسن نصر الله زعيم «حزب الله» اللبناني والقيادي البارز في الحزب- و«كتائب المجاهدين»، على قائمة الإرهابيين الدوليين باعتبارهم يشكلون خطراً ويرتكبون أعمالاً إرهابية تهدد أمن المواطنين الأميركيين والأمن القومي الأميركي.
وقالت الخارجية إن جواد نصر الله قاد عمليات إرهابية ضد إسرائيل في الضفة الغربية ونسّق عمليات تفجير انتحارية، وأضافت أن «كتائب المجاهدين» هي منظمة عسكرية تعمل في الأراضي الفلسطينية منذ عام 2005، وقام أعضاؤها بالتخطيط لعدد من الهجمات ضد أهداف إسرائيلية. وترتبط «كتائب المجاهدين» بعلاقات مع «حزب الله»، وقام «حزب الله» بتوفير التمويل والتدريب العسكري لعدد من قادتها.
وبموجب القرار يتم تجميد جميع ممتلكاتهم ويُحظر التعامل معهم. وراجعت وزارة الخارجية الأميركية تسمية «حزب الله» على قائمة المنظمات الإرهابية التي تم إدراجها على القائمة عام 1997، وأكدت استمرار إدراج «حزب الله» على قائمة المنظمات الإرهابية.
وقال بيان للخارجية الأميركية إن هذه التحركات تحافظ على زخم العقوبات التي فرضتها الإدارة الأميركية على إيران، إلى جانب حملة الضغط القصوى وأشد العقوبات التي فُرضت على النظام الإيراني، لحرمان إيران من الموارد المالية إلى تستخدمها في إدارة الإرهاب ودعم الجماعات الإرهابية في جميع أنحاء العالم بما في ذلك «حزب الله» اللبناني و«حماس» وكتائب «حزب الله» وحركة طالبان.
كما أدرجت وزارة الخزانة الأميركية كلاً من: شبل محسن عبيد الزيدي، ويوسف هاشم، وعدنان حسن كوثراني، ومحمد عبد الهادي فرحات، على قائمة الإرهابيين، واتهمتهم بنقل الأموال وتهريب الأسلحة وتدريب المقاتلين في العراق التابعين لـ«حزب الله». وقالت وزارة الخزانة إن الزيدي كان منسقاً رئيسياً لـ«حزب الله» والحرس الثوري الإيراني، وهو قريب من ممول «حزب الله» أدهم تاباجا الذي يقود عمليات تهريب النفط من إيران إلى سوريا، وقام بإرسال مقاتلين عراقيين إلى سوريا بالنيابة عن الحرس الثوري الإيراني.
وقال بيان وزارة الخزانة إن الثلاثة الآخرين شاركوا في جمع المعلومات الاستخباراتية ونقل الأموال إلى قادة «حزب الله» في العراق. وقال سيغال ماندليكر وكيل وزارة المالية لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية: «(حزب الله) هو وكيل إرهابي للنظام الإيراني الذي يسعى لتقويض السيادة العراقية وزعزعة استقرار الشرق الأوسط».
وأوضح مانديلكر في بيان أن «الإجراءات المنسقة التي تتبعها وزارة الخزانة تهدف إلى تطويق محاولات (حزب الله) السرية، استغلال العراق في غسل الأموال واقتناء الأسلحة وتدريب المقاتلين وجمع المعلومات الاستخبارية لإيران».

واشنطن: هبة القدسي

شاهد أيضاً

5c0d03a495a59713708b4618

أمير قطر يفتتح منتدى الدوحة بحضور عدد كبير من الخبراء الروس

منبر العراق الحر : افتتح أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم السبت، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *