الرئيسية / أخبار العالم / بيان: اتفاق على وقف إطلاق النار يعطي تنظيم “النصرة” سيطرة كاملة على إدلب

بيان: اتفاق على وقف إطلاق النار يعطي تنظيم “النصرة” سيطرة كاملة على إدلب

منبر العراق الحر :

توصل تنظيم “النصرة” الإرهابي وفصائل مقاتلة إلى اتفاق على وقف إطلاق النار ينص على “تبعية جميع المناطق” في محافظة إدلب لـ”حكومة الإنقاذ” التي أقامتها هيئة تحرير الشام(النصرة سابقا).

وجاء في بيان نشر على حسابات “هيئة تحرير الشام” الإرهابية (النصرة سابقا) على مواقع التواصل الاجتماعي: “وقع اتفاق صباح اليوم (الخميس) بين كل من هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير (تضم عددا من الفصائل) ينهي النزاع والاقتتال الدائر في المناطق المحررة ويقضي بتبعية جميع المناطق لحكومة الإنقاذ السورية”.

وأكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، أن الاتفاق “على وقف إطلاق النار بين الطرفين يجعل المنطقة برمتها تحت سيطرة هيئة تحرير الشام إداريا”.

وأشار البيان إلى التوصل إلى “وقف فوري لإطلاق النار بين الطرفين مع إزالة جميع المظاهر العسكرية والحشودات والسواتر والحواجز وفتح الطرقات بشكل طبيعي”.

كما تم الاتفاق على “إطلاق الموقوفين من الجانبين على خلفية الأحداث الأخيرة”، وجعل المنطقة “تتبع بشكل كامل من الناحية الإدارية والخدمية لحكومة الإنقاذ”.

ومحافظة إدلب هي المحافظة الوحيدة، بالإضافة إلى مناطق سيطرة الأكراد، التي لا تزال خارجة عن سيطرة الحكومة السورية. وكانت تتقاسم السيطرة عليها، إلى جانب مناطق عند أطراف محافظتي حلب (شمال) وحماه (وسط)، “هيئة تحرير الشام” وفصائل معارضة إسلامية وغير إسلامية.

وشن مسلحو الهيئة خلال الأيام الماضية هجوما على الفصائل أوقع أكثر من 130 قتيلا، وأتاح للهيئة التقدم كثيرا على الأرض.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس الأربعاء، أن الهيئة باتت تسيطر على 75% من إدلب والجوار بعد اتفاق مع حركة أحرار الشام، إحدى أبرز المجموعات في “الجبهة الوطنية للتحرير”.

المصدر: أ ف ب

شاهد أيضاً

قائد عسكري إيراني: لهذا السبب لا تدخل أمريكا في حرب مع إيران

منبر العراق الحر :قال رئيس الجامعة العليا للدفاع الوطني الإيراني، وزير الدفاع الأسبق، العميد أحمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.