الرئيسية / منوعات / نقيب الموسيقيين المصريين يمنع “حمو بيكا” من الغناء

نقيب الموسيقيين المصريين يمنع “حمو بيكا” من الغناء

منبر العراق الحر :

قرر نقيب الموسيقيين المصريين الفنان، هاني شاكر، منع بعض الموسيقيين من “مطربي المهرجانات” من تقديم حفلات في الساحل الشمالي، في نطاق محافظة مرسى مطروح والساحل الشمالي.

نقيب الموسيقيين المصريين يمنع

نقيب الموسيقيين/ هاني شاكر

استند قرار شاكر إلى أن هذه الفرق والكيانات التي “تدعي امتهانها الموسيقى والغناء” هي فرق وكيانات دخيلة على مهنة الموسيقى والغناء، لذلك قرر منع التعامل مع فرق “حمو بيكا”، “العفريت”، “فرقة الصواريخ”، “شاكوش”، “حنجرة وكزبرة”.

Video Player

وأضاف المتحدث باسم نقابة المهن الموسيقية، طارق مرتضى، أن النقابة خاطبت مسؤولي محافظة مرسى مطروح بشكل رسمي، لمنع أي مطرب أو دي جي أو فرقة غير مقيدين بالنقابة من الغناء وتقديم الحفلات في الساحل الشمالي للحفاظ على رقي الفن في مصر من الأغراض السيئة.

وكان نقيب الموسيقيين قد تقدم برسالة رسمية لمدير أمن مرسى مطروح يطلب منه التعاون مع لجنة التفتيش المفوضة من النقابة بالساحل الشمالي لمنع تشغيل كل من هو غير عضو أو حاصل على تصريح عمل من النقابة ممن يطلق عليهم “مطربي المهرجانات”، وتحرير محاضر للمخالفين وغير المصرح لهم بالعمل من النقابة وتسليمها إلى قسم الشرطة المختص لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالهم.

وتنتمي هذه الفرق لتيار جديد من الأغاني والموسيقى الشعبية في مصر يسمى بـ “موسيقى المهرجانات”، حيث تقام حفلاتهم، غفيرة الجماهير، في أماكن مفتوحة وواسعة، فيما يشبه المهرجانات، ومن هنا كان الاسم. ويعتمد هذا النوع من الموسيقى على الوسائل التكنولوجية الحديثة، وتعديل الصوت البشري من خلال برامج هندسة الصوت، بينما تعتمد كلمات الأغاني على البساطة المفرطة التي تتطرق أحيانا إلى الابتذال، ما يثير ضجة حول القيمة الفنية لهذا التيار الموسيقي، ويستفز المؤسسات والجهات الرسمية للدفاع عن القيم الجمالية والتقليدية لفن الموسيقى.

وعلى الرغم من ذلك فإن “المهرجانات” تلقى رواجا عارما وشعبية واسعة، خاصة بين أوساط الشباب، وتعج حفلاتهم بجماهير غفيرة من كافة الأوساط الاجتماعية.

المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

عمرو أديب يدافع عن محمد صلاح بعد جلسة التصوير مع العارضة البرازيلية

منبر العراق الحر : علق الإعلامي المصري ” عمرو أديب ” خلال حلقة برنامجه الحكاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.