الرئيسية / ثقافة وادب / همساتي ….ديانا مريم

همساتي ….ديانا مريم

منبر العراق الحر :

همساتي
كم أتمنى أن أكتب
رواية تتلوها القصائد
الحالمة بالسفر
غير آبهة بالوقت
تستمع لحديث الذات
في ابتهالها تراتيل
تزين ثنايا الروح
أولها حنين وآخرها حنين
لا تحتمل التأويل
تحارب نزق الريح
تساهر الليل البريء
وتناجي القمر بوحا
فهل هذا يجدي
أيها الليل !!!

ديانا مريم .

شاهد أيضاً

نعيش بعالم الذكريات .. ازدهار السعدي

منبر العراق الحر : علمتني الحياة أن الإنسان كتلة من المشاعر، مجسدة بداخل جسد متحرك، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.