الرئيسية / ثقافة وادب / بحثاً عن البراءة …. زعيم نصار

بحثاً عن البراءة …. زعيم نصار

منبر العراق الحر :

لم أكن عبثياً في تلك الأيام
الوردةُ هي التي قطفتْ نفسها.

الشجرةُ ثمارها كوجوه النساء،
هربتُ من فأسي
تركتها على حافة الفقدان.

ما حدث لم يكن فراراً،
فرجعتُ ألملمُ نفسي،
أخططُ لإنخراطي بهذا العبث.

غاصَ قلبي في الظلام،
فهربتْ مني الجدرانُ،
لفّني الليلُ
وأخذتني الأرصفة.

لم تكن لي لغة لأعبثَ بها كثيراً،
الخيالُُ العابثُ تدخنهُ الكلمات.

لساني كان ينمو،
لم استطع أن ألعبَ معه،
هذا ليس كافياً ليندملَ الجرح.

جرحي هو الحياة،
لذلك وضعتُ مخططاً لاستدراج الصمت.

زعيم نصار
========================

شاهد أيضاً

لانك عالمي ….غادة الدعبل

منبر العراق الحر : ‬لأنك عالمي أنت في عالمك وأنا وحدي أخشى عليك حين نزعت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.