داني ديفيتو​هو ممثلٌ كوميديٌ ومخرج ومنتج مشهور، أبدع بأدواره في الأفلام التي تأخذ طابع الكوميديا السوداء، ولد دانيال مايكل ديفيتو جونيور في 17 تشرين الأول/نوفمبر عام 1944 في بلدة نبتون، بولاية نيوجيرسي الأميركية، لوالديه جوليان وكان والده جوليان صاحب شركة صغيرة شملت مشاريعها المختلفة على التنظيف الجاف والغذاء وغيرها من المشاريع، وكانت والدته دانيال ديفيتو ربة منزل.
أدخله والده المدرسة الداخلية ومن ثم أكمل بمدرسة Oratory الإعدادية في مدينة سوميت بولاية نيوجيرسي، ليلتحق بعدها بالأكاديمية الأميركية للفنون المسرحية وتخرج منها في عام 1966.

بداياته
تحمسداني ديفيتوللعمل بعد تخرجهِ مباشرةً حيث كانت أول وظيفة له في مركز مسرح يوجين أونيل في وترفورد بولاية كونيتيكت، وخلال عمله لمح إعلانًا عن تجارب أداء تجريها هوليوود للمشاركة في فيلم In Cold Blood، فلم يتردد بالمشاركة، لكن أمله خاب إذ إنه لم يحصل على دور في الفيلم المذكور ولم يستسلم بل اضطر أن يعمل في موقف للسيارات لكسب رزقه، وسرعان ما عاد إلى نيويورك حيث استطاع أن يطل على الجمهور عبر بوابة المسرح وحصل على أدوار للمشاركة في العديد من المسرحيات لكن أول مسرحية له على برودواي كانت في عام 1969 بـ The Man With The Flower in His Mouth، وأتبعها بأدوار أخرى في The Shrinking Bride و Lady Liberty عام 1975.
وكانداني ديفيتوقد شارك في عام 1971 في مسرحية One Flew Over the Cuckoos Nest كما لعب الدور نفسه في النسخة السينمائية التي أنتجها ​مايكل دوغلاس​، حصل داني ديفيتو على جائزة إيمي لأفضل ممثل مساعد، عن دوره في مسلسل NBC بعنوان تاكسي في عام 1978، والذي عرض لخمس سنوات، بعدها بدأ داني العمل في هوليوود فقدم في عام 1983 فيلم Terms of Endearment، وفي عام 1984، شارك في فيلم Romancing the Stone وهو فيلمٌ كوميدي رومانسي، في العام التالي، شارك في فيلم The Jewel of the Nile الذي حقق نجاحًا تجاريًا لكنه فشل في إثارة إعجاب النقاد.

أبرز فيلم في مسيرته
نجحداني ديفيتونجاحاً باهراً وحصد فيلمه مع أرنولد شوارزينيغر Twins أرباحاً خيالية حول العالم وقد حقق أكثر من 216 مليون دولار في عام 1988، ويحكى أن جزءاً ثانياً من الفيلم يتم التخطيط لصنعه ولكن هذه المرة سيضاف أخ توأم آخر حسب بعض المعلومات وهو الممثل إيدي مورفي.

إنتقاله للإخراج

تجربته الإخراجية الأولى كانت في عام 1987، بفيلم Throw Momma from the Train، من نوع الكوميديا السوداء الذي شارك فيها أيضًا جانب من الممثلين مثل Billy Crystal وRob Reiner، وهو مستوحى من فيلم صدر عام 1951 لـ ألفريد هيتشوك بعنوان Strangers on a Train، وعمل الثنائي داني و مايكل دوغلاس مرةً أخرى في مشروعٍ إخراجي جديد بعنوان The War of the Roses.

من الأدوار الكوميدية الى الجدية
قام داني ببطولة أفلام مثل Hoffa في عام 1992 و فيلم The Rainmaker في عام 1997 و فيلم Heist في عام 2001 في محاولة لتغيير صورته من ممثل كوميدي إلى ممثل جدي، لكنه عاد وأخرج في الفترة بين عامي 2002-2003 فيلمين بعنوان Death to Smoochy وفيلم Duplex في عام 2003 من نوع الكوميديا السوداء المفضلة لديه.
في عام 2012، شارك بمسرحية لـ ​نيل سيمبسون​ بعنوان The Sunshine Boys مع ​ريتشارد غريفيث​ وعُرضت في مسرح سافوي، ومنذ عام 2006 وديفيتو شخصية أساسية ضمن مسلسل It’s Always Sunny In Philadelphia الشهير، حيث ظهر في جميع مواسم المسلسل المستمرة وبات يعرف بدوره في المسلسل بالدرجة الأولى في السنوات الأخيرة.
لطالما كان الجمهور معجباً بـداني ديفيتوبسبب دوره الفكاهي وروح الدعابة الساحرة لديه، لكنه لم يقيد نفسه بذلك فقط وجرب الظهور في السينما الجادة أيضًا. لم يقم داني فقط بالمشاركة في هوليوود من خلال التمثيل والكوميديا، بل قام أيضًا بإخراج أفلام بمشاركة ممثلين رئيسيين في دور البطولة مثل مايكل دوغلاس و​جاك نيكلسون​ و​روبن ويليامز​ وغيرهم.
تُعد الكوميديا السوداء النوع المقرب إلى قلبه، وهي نوع من الكوميديا التي يعتبر الخوض بها محرماً بشكل عام ، ويتم التعاطي مع تلك المواضيع بشكل ساخر مع الاحتفاظ بجانب الجدية، وجميع مشاريعهِ الإخراجية تنتمي إلى هذا النوع، بالاضافة إلى ذلك هو منتج أيضاً، وقد أنتج مشاريع شهيرة مثل Pulp Fiction وErin Brockovich و911Reno.

حياة داني ديفيتو الشخصية
التقى داني ديفيتو بحب حياته ​ريا بيرلمان​ أثناء عرض مسرحية The Shrinking Bride، حيث تزوجا عام 1982، ولديهم ثلاثة أولاد هما لوسي وغريس و جاكوب لكنهما انفصلا بعد ثلاثين سنة من الزواج و40 سنة من العمل معاً وذلك لأنه بحسب وصف زوجته يهوى مغازلة النساء، وللحقيقة فإنه على الرغم من أنه يبدو مضحكاً على الشاشة إلا أنه استغل شهرته في هوليوود ليغازل أي فتاة جميلة تصادفه ولا يخجل بالأمر فهو كما يقال زير نساء، وكانت تصلها أخبار بأنه يقيم علاقات مع الممثلات الشابات اللواتي يلعبن أدواراً ثانوية بعدما كان يقدم لهن وعوداً فارغة بأنه سيساعدهن في الوصول إلى الشهرة.

حقائق سريعة عن داني ديفيتو
كان اهتمامه دائماً غريباً للغاية في ما يخص الأفلام الوثائقية، فقد دخل في شراكة مع شركة ​مورغان فريمان​ ClickStar في عام 2006، مما منحه فرصة لاستضافة قناة وثائقية باسم Jersey Docs.
حصل داني على نجمة على ممشى المشاهير في هوليوود لمساهمته الغنية في التلفزيون في عام 2011.
إن شخصيته في مسلسل تاكسي في عام 1978، هي ما جعلته ما هو عليه اليوم حيث أعطتهُ الشعبية التي كانت ضرورية بالنسبة له للدخول إلى الأفلام.
على الرغم من مشاركاته وأعماله العديدة، فدوره ضمن It’s Always Sunny in Philadelphia هو أشهرهم حتى اليوم.