الرئيسية / ثقافة وادب / فمِ القدر….. ( سهاد شمس الدين)

فمِ القدر….. ( سهاد شمس الدين)

منبر العراق الحر :

‬قد أكون أتناول طعاميَ الآن قبلك..
وقد أكون بعدك…
وقد نكون سويّةً نفتّش في طبق الأرزّ عن حبةٍ برأسٍ أسود..
لا لشيئ..
فقط لنلهو….
فقط لنحزن…
فقط لنسمع هديل الجائعين الذي…
كحمامٍ ضائع من حولنا أقبل…
ولنبكي…
كبني البشر….
قد نكون نسَينا البكاء…
في زحمة القسوة…
والغياب والرحيل….
الكبير يأكل الصغير…
والصغير يكتفي بأن يتنفّس…
لا بل يبتسم…
لا زال رقماً حيّاً في تعداد البشر…
ولم يتحول مساره بعد إلى العدم…
ولم يزل بعيداً كالقمر عن الضجر…
يرقص ويغنّي…
يملأ الساحات برايات الوطن…
يعتصر الدمع إبتساماتٍ…
ويصطاد الحرية من فمِ القدر…..

( سهاد شمس الدين)
=========

شاهد أيضاً

متى ينتهي ترحالي? ريتا السكاف

منبر العراق الحر : منذُ متى وحالي يسألُ حالي. أيُّ عطر ذاك ٍ تسربَّل في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.