الرئيسية / ثقافة وادب / لا عتمة حولي …هدى الجلاب

لا عتمة حولي …هدى الجلاب

منبر العراق الحر :

مُراوغة تلك الساعة
التي تتوسط الجدار
تستفزّ الضجر تارة
ثمّ تهرولُ قطة خائفة
يَفيضُ الوقت
بعرق انتظار
يُرافقني إيقاع مسكونا
بفوضى المطر
تستسلمُ راغبة أجزاء
ثم يُوقظني حلم
لأسافر على مَتنِ ظنون
مَا أبعد الفرح عن القلب
ما أقرب حفرة
تنتظر على أمل
أعرف أطلتُ البوح
فراغات حاضرة
تبعثر الروعة
كلّ بُرهة تبعد أكثر
يكفي نثر بذور الدفء
على الأرض الباردة
لعلها تضحك أرجاء
وزوايا
وصدى يتطوع
يُردد الوشوشة
مساء الخير لمْ أسمعها
عَبق سطور يقولها
وعفريت
يَسكن مُخيلتي
يزيد الإصرار
هَا أنا بينَ دفتيّ الحرمان
أهدرُ بقايا العمر
ليستفيق بعضُ نور
منْ صرخات النوى
أكمّ حنجرة مُتورمة
جانبي لحاف يتكور
يُشبه صمتي
جسد يتقوقع
يتمسك بسطور مُرتعشة
وسط ضباب
وصواعق
وقلق
لا عتمة حولي
لا ضوء لا برد لا حرّ
لا هدوء لا ضجيج
ولا أدري
هلْ صار الكون يشعر باللظى
ارحلْ أيّها المساء بصمت
دعْ كلّ شيء ينام باستسلام
لا جدوى كمَا يبدو
أرغبُ أنْ أنتهي وحدي
أريدك أنْ تفعل شيئاً لأجلي
بربّك أطفأ أنوار دواخلي
وأغلقْ كلّ النوافذ الحالمة
.. هُدى محمد وجيه الجلاّب ..

شاهد أيضاً

بعينيها حلم اللقاء ….منى فتحي حامد ~

منبر العراق الحر : بهما السحر مبحر إلى خيال انسان ومَنْ يكون بهما متيما بلمسات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.