الرئيسية / ثقافة وادب / مازلت هنا..سلوى الجافي

مازلت هنا..سلوى الجافي

منبر العراق الحر :

مازلت هنا..
أنا لم أغادرني اليوم…
يمكنك التفكير بزيارتي
خرائبي مازالت كما تركتها…
تجوّل فيها حجراً حجراً..
لم ينقص منها دمعة واحدة..
أنت وحدك تستطيع أن تشيّد فوق حيطانها المصقولة
بالغد والغناء…
ثمّة طيور تسكن فيها..تتقلّب في أوكار حيرتي
أوتْ إليها لحظةَ تلألئ الحب الكبير…
قبل أن يُوزّع …قبل أن أصبح ميتةً جداً…!
وأنت حزين جداً كعنقود ناضج..

لحظة تصير مرآتي…
وتحدثني عن قصص الحب الآسرة..
(آراغون والسا) (إلوار وغالا)
أحتاج أن أرى صدرك عارياً إلا من عشب الرجولة…
وأنا قطّتك التي تمرّغت في الظلّ كثيراً..
نَمتْ لي أظافر من حليب..

عَظمَة الحب جعلتكَ رجلٌ كثير النسيان..
حين أقول لك وأنا في ذروة كبريائي: أحبك.
تغدو كبحر يلفظ رغوةً ناصعة من عينيّ موجه…
بالأمس كنت تحبّني..
واليوم أنت تحبّني..
لا شيء تغير سوى المسافة التي طالت وقَسَتْ
كشجرة دلبٍ على كتف الحكاية…
لا نحتاج شيء …نحن معاً والحب مازال
كرسيّنا الهزّاز..
فقط دعنا نقرّر….

الوطن..الوجع..الصباحات المحمومة بالموسيقى..الأبخرة المعطرة..الأطفال والصّلوات الثقيلة…
حرّاس الأحلام وقطّاع الطرق..الجنائز والأناشيد الوطنية…
الأشجار وأرامل الشهداء…أبواب المدارس العتيقة وصوت فيروز…رائحة القهوة وقصائد بودلير…
الشتاء المتأخر ووشاحك الصّوفي المعطر…
قلم الحمرة الدافئة التي تعشق…
كلّهم مازالوا هنا….

فصلَنا الخالد لم يأت بعد…
فقط دعنا نقرّر
وليكتمل اليقين…
دع شفتيك تخمد ارتجاف شفتيّ…

سلوى الجافي

شاهد أيضاً

الأن حمدا لله ، الجميع الإنسان والحيوان أيضا . …نرجس عمران

منبر العراق الحر : الأن حمدا لله ، الجميع الإنسان والحيوان أيضا . كان الشيطان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.