الرئيسية / ثقافة وادب / أبغض الحلال….نرجس عمران

أبغض الحلال….نرجس عمران

منبر العراق الحر :

هذه الطرقات
المشبعة بالوحدة
تإنُ تحت وقع الانتظار
وهذا الأمل المندى بالمستحيل
أرّق الصباحات في أجندة الوعد
إلى متى ؟
ألتقيك على الورق
ونتسكع في الجوارح
ونضحك في أبيات لم تنثر بعد
إلى متى ؟
أصطادك من واحة الشرود
لتبتلعك صفر السلال
وأكون كلي طعما ..
ل جوع عتيق في الخيال
وأعود إليّ من دوني

أتراك إعتدت دأب الشوق ؟
وإلتحفت دفء الكلمات
فراقتك أبيات الفراق ؟!
أم تراك ..
تراني في البعد أحلى ؟
فأنست صحبة الجمال
عن بعد
أم تراني
يا من تَراني عقدت الوهم
على جبيني ؟
حتى جعلته وجهة لي
وإلى المحال كيف الوصول ؟
يا من أتعبت عطري
وسرقت اللون
من عقر دار زهري
وأبيت إلا أن تتمَلَّك
فغبت وغابت معك الضحكة
وسافرت عن روح لتبكي
فلمن من بعدك اشتكي ؟

أخبره يا إحساسه
بأني لن أبرحه طالما لم يبرحني
وأعلم أني لن أنله
ولن أنل سواه
وأني لن أعدو
إلى ماض عنه رماه
أخبره يا وعدي
بأني سبيكة من حب نادر
ووفاء عياره ألف ألف قيراط
بهما شبكته وفي عقدي
اللقاء هو أبغض الحلال
لكن إن منه خلاه

نرجس عمران
سورية

شاهد أيضاً

حصالة الكذب…امان الله الغربي

منبر العراق الحر : كأن بالنظرةالشاردة خلف الشاشة العقيمة تناجي وجهي وأسمعها تبتهل في محراب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.