الرئيسية / تقارير وتحقيقات / مرام علي:لست نادمة على رفضي هوليوود..وهذا سبب نجاح “عروس بيروت”

مرام علي:لست نادمة على رفضي هوليوود..وهذا سبب نجاح “عروس بيروت”

منبر العراق الحر :

جميلة ومتواضعة وصاحبة موهبة كبيرة وحس تمثيلي مرتفع، ولعل قدراتها ترجمتها في مسلسل “عروس بيروت” فهي تجسد شخصية “نايا” فيه، وهي الشخصية التي لاقت نجاحات وأصداء كبيرة، الى أن وصل الأمر ببعض مشاهدي العمل الى لوم الممثلة السورية ​مرام علي​ على تصرفات “نايا”، وهذا يثبت مدى تأثير الشخصية في المشاهدين والإنطباع الكبير الذي فرضته.
تعترف مرام علي أنها مقصرة إعلامياً خاصة أن من يستمتع بدورها في “عروس بيروت” لا يعلم أنها رُشحت للمشاركة في أدوار تمثيلية في هوليوود، كما أطلت في السينما المصرية، وهذا ما يؤكد أنها نجمة صف أول وسيكون لها خلال السنوات المقبلة مكان كبير في الساحة التمثيلية العربية أو ربما العالمية.
لا تشتمل قدرات مرام علي على التمثيل وهو “ملعبها” بل تتخطى هذا المجال، فهي صاحبة صوت جميل، كذلك مقدمة برامج لا يستهان بها.
موقع الفن تواصل مع الممثلة مرام علي وكان لنا معها اللقاء التالي:

أصداء “عروس بيروت” كبيرة في لبنان والعالم العربي ومؤخراً تصدر اسمك حديث مواقع التواصل الإجتماعي، كشف تصفين هذا النجاح؟
أشكر الله على النجاح. النجاح في العمل جماعي لأن الكل عمل وأخلص للعمل وتعب، والحمد لله جاء النجاح على مقدار التعب.

البعض أصبح يكره مرام علي بسبب شخصية “نايا”، كيف يتعامل الممثل مع ردة فعل الجمهور بهكذا موقف؟
بعض الرسائل التي وصلتني كانت مزعجة للغاية لأنها كانت تحت مسمى مرام وليس اسم الشخصية “نايا”، والبعض الآخر كانت رائعة بالنسبة لي لأن مرسليها أثنوا على أدائي وعلموا كم تعبت وأنا أجسد هذا الدور، واقتنعوا بالشخصية وقارنوها بشخصيات حقيقية موجودة في حياتنا.

ماذا ينتظر الجمهور من “نايا” في الجزء الثاني من “عروس بيروت”؟
“نايا” لن تتغير في الجزء الثاني ستبقى على غيرتها وحقدها، لكن أعد الجمهور أنهم سوف يشاهدون الغيرة بقالب وأداء مختلف.

بعد تجاربك المميزة في الدراما السورية والعربية وأخيراً بـ”عروس بيروت”..هل حان موعد البطولة المطلقة؟
البطولة المطلقة ليست بعدد المشاهد، وهذا الأمر يعود لكم تستطيع أن تثبت نفسك بأي عمل تشارك به.

في سوريا هناك الكثير من الممثلات اللواتي يشكلن رقماً صعباً في لبنان والعالم العربي..كم من الصعب أن تخترق مرام علي هؤلاء وتصبح رقماً صعباً وواحدة منهن بسن صغيرة؟
“ليش لاء..ممكن كون رقم صعب وانشالله”.

على الرغم من أن عمرك صغير لكنك تملكين خبرة وتجارب كبيرة في التمثيل فلقد سبق وشاركت بالدراما المصرية مع ​أحمد السقا​..لكن الجمهور اليوم لا يعلم كل هذه المعلومات عن مرام علي هل أنت مقصرة إعلامياً أو الإعلام يظلمك؟
من الممكن أن أكون مقصرة إعلامياً، أو ربما تعلمت أن أترك الناس تشاهد الأعمال وهي التي تحكم، وهذا الأمر أفضل من أن تقوم بصناعة بروباغاندا لنفسك.

بعيداً عن التمثيل تملكين موهبة الغناء، فلقد أطلقت أغنية “ديو” بعنوان “ومشيت” من كلمات زميلك في المسلسل جاد ابو علي هل من الممكن أن تتركي التمثيل لمصلحة الغناء؟
أنا أملك موهبة الغناء لكنني لست مغنية متمكنة، “أنا بدندن” وعندما قدمت أغنية “ومشيت” كانت كدعم لعمر عربي الذي شاركني في الأغنية أكثر من أن أفكر بإطلاق أغنية.
لا أفكر بترك التمثيل من أجل الغناء، لكن من الممكن أن أستخدم هذه الموهبة في دور ما.

هل ممكن أن نرى في المستقبل مرام علي نجمة إستعراضية غناءً وتمثيلاً في أحد الأعمال؟
من الممكن جداً.

أيضا بعيداً عن التمثيل سبق وأن قدمت برنامجاً هل تفكرين بإعادة التجربة؟
من الممكن أن أعيد التجربة، لكني سأتدرب بشكل كبير لكي أطل بطريقة مختلفة وإحترافية.

قررت العزوف عن الزواج وعبرت عن هذا الأمر في تصريحات سابقة هل لا زلت على موقفك؟
عزوفي عن الزواج كان بسبب مسلسل “بنات العيلة” وهذا المسلسل جعلني أتخذ موقفاً من الزواج، لأن الشخصية التي كنت اجسدها عانت من طباع زوجها. كانت ردة فعل متسرعة.

سبق وأن رفضت دوراً عرض عليك بهوليوود بسبب قناعاتك؟ هل نادمة مرام علي اليوم؟
“ما بندم على شي، هيدا النصيب، ما حدا بيروح منو شي أصلاً هو إلو”.

ما هي مشاريع مرام علي الجديدة؟
مشروعي الجديد هو الجزء الثاني من مسلسل “عروس بيروت”، واعتذرت عن عمل في مصر لضيق الوقت وعدم القدرة على تنسيق أوقات التصوير.

 

محمود ضحى —خبريات الفن—

 

شاهد أيضاً

تشي غيفارا تمتع بحس الفكاهة وجذب النساء.. وصورته أصبحت أيقونة

منبر العراق الحر : في الجزء الثاني من قصة حياة ​تشي غيفارا​، نسلّط الضوء على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.