الرئيسية / ثقافة وادب / ترزقني السماء …حنان عبداللطيف

ترزقني السماء …حنان عبداللطيف

منبر العراق الحر :

وترزقني السماء
بعدَ أن انقطع الرجاء
هدية سمراء
نكهتها
غناء عندليب
على أطراف المساء
حروفها نبض اشتهاء
يَعجزُ عن فهمها النجباء …!
تتبختر وتتدلل دون حياء
وفي خَلدي تصمت وتتصور
أُداريها عن أعين الجهلاء
بتعويذتي الزرقاء
لِتنحني صماء بكماء …!
أُداعبها بشغفٍ
فتنتصبُ شامخة
لتعانقَ أنجم السماء …!
ليبقى قوامها
عَصيٌ على النسيان
ومداها
على مرمى نيسان
و حنيني
قصيدةُ عصماء …!

حنان عبد اللطيف / أنثى المطر

شاهد أيضاً

ليتنا كالفراشات..نهيدة معوض

منبر العراق الحر :. ليتنا كالفراشات نحلّق حيث نشتهي… ليتنا كالفراشات نتهامس والنسيم أروع الهمسات… …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.