الرئيسية / ثقافة وادب / لماذا تستمر المكابرة .. هُدى محمد وجيه الجلاّب

لماذا تستمر المكابرة .. هُدى محمد وجيه الجلاّب

منبر العراق الحر :

تُعيدُني ملامح
على سطوح مرايا
أراها تُنادي
مستغربة عابسة
ترفض الغياب
وروع الضجر
ورهبة السكون
تتشفع
سطور
لاهثة
ويسري تيار
بيني وبين
زهور
العراتلية
الفواحة
أسمع من خلالها تغاريد
تحاكي نبضات شامية
أفكر كمَا
يرسم الخيال
مشاهد خياليّة
أعيشها وحدي
على مضض
أقتطع
من الزمن لحظات
أعلم أنّ قرقعة
الحروف تزعج
هدوء العتمة
أنّ النور لا يراني
من كثرة الشحوب
أعلم أنّ الليل بات
يستنكر طول السهر
والصباح غدا كارهاً
النظرات الذابلة
من غرفة بصيرة
في دمشق
إلى جميع
أنحاء العالم
أعترف
أسري
كل ليلة ضريرة
مع سطور غامضة
دون أنْ أفهم لماذا أكتب
ولماذا تستمر المكابرة
.. هُدى محمد وجيه الجلاّب ..

=========================

شاهد أيضاً

في القلب أنت ~~~~هدى الجاسم

منبر العراق الحر : لكَ يا عراقُ مودّةٌ وسلامُ ومحبّةٌ ومكارمٌ وغرامُ في القلبِ أنتَ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.