الرئيسية / مقالات / أكو شهامة.. أكو وطن.. ناجي سلطان الزهيري

أكو شهامة.. أكو وطن.. ناجي سلطان الزهيري

منبر العراق الحر :

في ساعات المحن يبرز الرجال ، وفي ساعات الشدّة نرى الأفعال ، بدون إعلام وتصوير،وبدون ضجة وضوضاء ، وبدون ان تتكلف إحدى القنوات التي صدّعت الرؤوس بخبر واحد أو كتابة سي جي في الواجهة ، بدون كل ذلك.. هناك رجالٌ ونساء عراقيون خالصون مخلصون.. يعملون ليل نهار لوجه الله والوطن ، مع بدء انتشار وباء كورونا في الناصرية وسوق الشيوخ ، شُكّلت لجان ومجاميع شعبية من ابناء المدينتين من الأساتذة والكسبة والشبان على حدٍ سواء وراحوا يجمعون التبرعات فيما بينهم ومن المحسنين من خارجهم ،ولم يُقصّر أحد في المشاركة ، وبهذه الجهود المتواضعة استطاعوا ان يشتروا قناني الأوكسجين والأجهزة الضرورية وحتى وجبات الغذاء اليومي للمرضى والمرافقين والعاملين من الجيش الأبيض ( كما حصل في مستشفى الحسين ) ووصلت بهم الشهامة والنخوة فبنوا مستشفىً كاملاً في سوق الشيوخ على انقاض المجلس البلدي المحترق ، ( انا اذكر الناصرية مركز محافظة ذي قار وسوق الشيوخ لمعرفتي الكاملة بما يحصل، وبالتأكيد ثمة فعاليات مشابهة في الأقضية الأخرى ) ، لم يقتصر ذلك على تجهيز المستشفيات، بل ذهبوا ابعد من ذلك، فشكلوا المجاميع التي تذهب الى بيوت المصابين لمساعدتهم هناك ولم يأبهوا بإحتمالات الإصابة بالفايروس ، ( ملتقى الغيرة السقشخية ) في سوق الشيوخ ومجموعة ( گوم التعاونت ماذلّت ) في الناصرية بقيادة الناشط الدائم والفاعل بكل امر يخص الناصرية الكبير علي الملّا الخزاعي وإخوته الآخرين ، ماذا نقول لهؤلاء الجنود الذين سخروا أنفسهم طواعيةً لخدمة أهلهم ومدنهم؟ هنيئاً للوطن العظيم بهؤلاء.. فهذه هي الوطنية الحقيقية وهذا هو ديدن العراقيين الحقيقي، وهذه هي الصفحات البيض التي ينبغي ان يسجلها التاريخ بأحرفٍ من نور ، هنالك مجاميع أخرى من شبّان سوق الشيوخ ممن يعملون بصمت ايضاً ليقدموا الخدمات في بيوت المرضى وفي حملات التعفير ومازالوا مستمرين رغم المحاذير ، شهامة بحجم وطن ، عندما تشاهد كل ذلك تشعر ان الوطن بخير وان الصفحات السود مدفوعة الثمن لاتمثل العراقيين بأي شكلٍ من الأشكال وان العراقيين لن يتركوا الوطن ينهار ولن يسمحوا لأحدٍ باللعب بمصائر العباد ، شكراً لكم ابناء العراق الأبي وأنتم تبعثون رسائل الأمل وصلابة الموقف وشرف الإنتماء .

شاهد أيضاً

التجويع..سلاح آخر !!!..ايمان عبدالملك

منبر العراق الحر : لفت انتباهي بالامس سؤال المذيع على محطة فنية ،يستوضح من المستمعين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.