الرئيسية / ثقافة وادب / إنها ليلتي …. منى فتحي حامد

إنها ليلتي …. منى فتحي حامد

منبر العراق الحر :
من شغف و لهيب و حرمان
و كيف لي أن أحيا بلا انصهارا
بلا ذوبانا في هيام و عشق ..
يداعبني و يدللني
يتغزل بِأريج جسدي ..
من إكاسير الفل و النرحس ..
من دون أن أشتاق أو أشعر ..
فليس لي سواكٓ يا عمري
عزيز غالي إليهِ أحكي و أسرد ..
يا نزار الروح ، إني بلقيس الهوى
فهل لي إلى مرساكٓ بأن أبحر ..
و بيت أحضان ذراعيكٓ
أستنشق و أتدثر ..
يا إكليلآٓ من زعفران
يا تاجآٓ من ياقوت النعمان
قد اشتقت إلى أحضانكٓ
إلى نبيذكٓ إلى جلبابكٓ و عطركٓ …
ليت العذاب يهجرني
ليت الرومانسية تغرقني
كي أتناسى ظمأي لسنوات ترحل …
أين أنتٓ ، قد مللت الصبر
داويني بترياقٍ من قبلات عسلكٓ
و من ميسمكٓ شهدآٓ ..
تمنيت سكونآٓ بليلتي
بمضجعي بيني و بينك …
أسدل ضفائري و أتزين بقلادتي
مستنشقة الهوى
من بين ربيع صدركٓ ..
تطوقني أغصان و يراقصني جيتار
و أرتوي من كؤوسكٓ ثغركٓ
العنب الأخضر ..
إنها ليلتي ….
★★★★★

شاهد أيضاً

ساحات…ناري ظاظا

منبر العراق الحر : شام العز شامخة اللوا فيها رجال زندها عاضوض فإذا تريد دروس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.