الرئيسية / ثقافة وادب / لمن أنادي…زينب نوفل

لمن أنادي…زينب نوفل

منبر العراق الحر :

لمن أنادي وصمتُ القهر مذياع
يستل حرفي وليل الظلم لواعُ

نَزفُ القوافي لظلمٍ بات يُغرقنا
فاليوم شخنا وماللعمر إرجاعُ

نلهو بوهمٍ طوال الليل في دمنا
وفي الصباح أتت آهٌ وأوجاعُ

لمن سأشكو جراحاً في مباسمنا
من قسوة الدهر أم للجرح صناعُ

بتنا نرى الحرف مدمياً ومستتراً
في غفوة الحق أم في محفل باعوا

شيطانُ مالٍ لئيمٌ في مجالسهم

كأنهُ لضعيفِ النفس مرياعُ

يا ويلَ قومي كم زادت مصائبنا

صمٌّ وبكمٌ وجُلُّ القومِ قد ضاعوا

ماذا أقول وَمَن يسمو بِنكبتنا
لَصٌّ وفي أفضلِ الحالاتِ طمَّاعُ

للحق نصرٌ سيأتي رغمَ أنفِهِمُ
وداعمُ الظلمِ بين الناس لِعلاعُ

زينب محمود نوفل /ديوان قبلة الروح

شاهد أيضاً

على قارعة غربة *…عفراء علي مخلوف

منبر العراق الحر : حين تُغتال الحرية تجف الثمالة بالكؤوس يملأ الظمأ النفوس تهاجر الأفراح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.