بعد الجدل الكبير الذي أثير خلال الفترة الماضية في مصر حول لباس البحر المخصص للمحجبات والمعروف بإسم “البروكيني”، وبعد إصدار وزارة السياحة المصرية قرارا بمنع نزول النساء إلى حمام السباحة بهذا النوع من المايوه، تحدت الإعلامية المصرية ​ياسمين الخطيب​ هذا القرار، بنشرها صورة لوالدتها وهي ترتديه.
وظهرت والدة الخطيب في الصورة التي نشرتها لها عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي وهي داخل حمام السباحة مرتدية “البوركيني” وتضع قبعة على رأسها، وعلّقت بالقول:”هو فيه بوركيني حلو كده ..مامي ملكة المربات “.
وتفاعل المتابعون مع الصورة بشكل كبير، إذ أعرب الكثيرون عن دعمها لها في خطوتها هذه معتبرين هذا النوع من لباس البحر حرية شخصية.