الرئيسية / ثقافة وادب / تتمة ٤/ رحلة تساوي عمراً…ازدهار السعدي

تتمة ٤/ رحلة تساوي عمراً…ازدهار السعدي

منبر العراق الحر :

رحيلي عنك كان رحيل عن كل ما أحبه،
سأمشي في مدينه العمر وحدي،
أتشاركني الطريق هذه المرة!؟
أم أننا سنكون عابرين ونلتقي من جديد!!
أيمكننا أن نعود من بداية الحكاية،،
كما كان لقاءنا الأول قدر،
ورحيلنا اختيار،
ام أن ألقاك وتجمعنا التحيات!
لقد ابتعد كل منا عن الأخر،
وابتعدت المسافات،
كان اغرب رحيل،
لم نحاول البحث عن انفسنا،
حتى أصبحنا لا نعلم من نكون،
نعم،،
افترقنا !! ولم نحتمل،
ذاك الشعور الذي احتل كياننا،
ربما لو التقينا في وقت أخر،
كانت اكتملت تلك الحكاية،
أتعلم!!

لا أريد أجوبة عن أي سؤال،
سنصنع بداية جديدة،
من حيث كان اللقاء،
يتبع..
Ezdehar Alsaadi…..ازدهار السعدي

 

شاهد أيضاً

🌹 وأشرقت بنور ربها …..فائزة القادري

منبر العراق الحر : بقراءة للصبح تنبش معجمي وبمنطق المظلوم ترمي محكمي لكنني كالسهروردي افتدى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.