الرئيسية / ثقافة وادب / دقت أجراسُ الرحيل… منار العبدالله

دقت أجراسُ الرحيل… منار العبدالله

منبر العراق الحر :

دقت أجراسُ الرحيل…
لم يعد هناك متسعٌ من الوقت…
فلا يومٌ مضى ولا حاضر ولا غدٍ….
عاد يعنيني…
…..
ليس لدي الكثير لأحمله…
فقط حزنٌ بحجم كون….
ووحدةٌ قاتلة….
ودموعٌ ترويني…
…..
حقيبة صغيرة جداً….
تكفي لترتيب ماتبقى مني….
قليلُ القليلِ من كل شيء….
…..
رباه… مانفع كل هذا الفضاء…
عندما تضيق بنا الدنيا كأنها تابوت….
…….
مسجونة مشاعرنا بداخلنا….
لن ترى النور أبدا….
وبكل هدوء يتسرب ذلك الصمت الصاخب…
ليغتال ما تبقى من أرواحنا…
هل يا تُرى باتت حفنة تراب تكفينا….
…..
نحن في الحزن أصدق….
لم تعد تلك الإبتسامة تغرينا….
فداخلنا أعلن الحداد…
لترقد تلك الروح بسلام….
ولك أيتها الدنيا عظيم الأجر….
……منار العبدالله

===================

شاهد أيضاً

قصتي القصيرة .. ( غضبة )…منى الصراف

منبر العراق الحر : كم كانت تشعر بالسرور والغبطة حين تستقلّ ذلك الباص الخشبيّ الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.