الرئيسية / ثقافة وادب / ونختتم القصيدة…..فاطمة منصور

ونختتم القصيدة…..فاطمة منصور

منبر العراق الحر :

كسمكة يقذفها
البحر خارجة لجّته
لفظني حبّك
كسماء حبلى
بالأحلام
أمطرت ليالينا
شوقا
لا تنسى اني امرأة
تبني كوخها
فوق الأوراق
وتلفّها القصائد
كغجرية
سحرها العازف الوسيم
ولكن ظلا من رحيل
خطفه
وبقيت رقصتها
تدور حول لحن غائب
أنا امرأة لها غابة
من أحزان
تخفي كل أنواع
القصص
وأشجار من طوق
مخنوق
يا أنت
يا كل الأغاني
شبكتي لا تصطاد
اشاراتك
وروحي
مقيّدة باللّحظة
تعال لنعيد أسماك
الشّوق
الى بحارها
ونختتم القصيدة…..

فاطمة منصور

شاهد أيضاً

أحدهم ينتحل شوقك…شاعرة الياسمين هناء داوودي

منبر العراق الحر : أحدهم ينتحل شوقك يدق الفؤاد بروية يعد لي فنجان وجد لم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.