إنتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة بالأبيض والأسود للفنانة اللبنانية ​سيرين عبد النور​، بدا أنها تعود إلى زمن مراهقتها.
وظهرت سيرين في الصورة مرتدية ملابس السهرة الأنيقة، وتضع تاجاً على رأسها.
وأعرب المتابعون عن إعجابهم بجمال سيرين في الماضي والحاضر، كما قارنوا بين ملامحها في الحالتين، وتفاوتت الآراء بين من رأوا أنها نضجت ولم تتغير، ومن إعتبروا أنها تغيرت بشكل لافت.
يُذكر أن  سيرين تستعد لتجربة جديدة مع قناة الـmtv، وهي عبارة عن مشروع طرح أفكار إجتماعية من مواطن لمواطن، بعيداً عن الغناء والتمثيل، وقد طوّرتها مع القناة لدقائق قليلة فقط.