الرئيسية / أخبار الرياضة / حمودي يصف اقتحام عبدالإله لمبنى الأولمبية بسابقة خطيرة ويحذر من عواقب دولية “وخيمة”

حمودي يصف اقتحام عبدالإله لمبنى الأولمبية بسابقة خطيرة ويحذر من عواقب دولية “وخيمة”

منبر العراق الحر :

استهجن الرئيس السابق للجنة الأولمبية العراقية رعد حمودي، الإثنين، مباشرة سرمد عبد الاله بمهامه بعد فوزه في الانتخابات التي لم تحظ باعتراف الاولمبية الدولية، وأثارت جدلاً واسعاً.

وذكر المكتب الإعلامي لحمودي في بيان: “سابقة خطيرة تهدد مستقبل الرياضة العراقية، وتزيد من حدة اختناقها، بتحدي وعدم الإذعان لقرارات لأهم مؤسسة رياضية دولية اللجنة الاولمبية الدولية، اذ قام سرمد عبدالاله محمد باقتحام مبنى اللجنة الاولمبية العراقية، والاستيلاء على مكاتبها، وإصدار أوامر وقرارات خارج خيمة اللجنة الاولمبية الدولية والمجلس الاولمبي الاسيوي واللذان يراقبان عن كثب مجريات الأمور في العراق”.

وأضاف “نحن بدورنا ومع يقيننا بأن هذا الاجراء يمثل سلوكا شخصيا من قبله ولأجل تفويت الفرصة على مخططاته لخلط الامور ودفع الاولمبية الدولية تجاه رد فعل دولي مفاجئ سنسلك جميع الطرق التي خولنا إياها القانون تجاه هكذا اجراءات غير قانونية”.

وباشر سرمد عبد الاله بمهمته يوم الأحد (22 تشرين الثاني 2020)، رئيساً للمكتب التنفيذي الجديد للجنة الاولمبية العراقية بمقره في بغداد، على الرغم من رفض اللجنة الأولمبية الدولية لنتائج الإنتخابات.

جاء ذلك في رسالة مطولة وجهتها الى عدنان درجال وزير الشباب والرياضة، والنائب ديار برواري رئيس لجنة الشباب والرياضة في البرلمان العراقي.

وعزت الأولمبية الدولية في الرسالة، سبب إلغائها نتائج الانتخابات الى وجود خروقات في الميثاق الأولمبي في سبع نقاط.

وفي رد على قرار الاولمبية الدولية قال سرمد عبد الإله الرئيس المنتخب للجنة الأولمبية العراقية، الإثنين، إن رسالة اللجنة الأولمبية الدولية الخاصة برفض نتائج الإنتخابات استندت على مغالطات.

وقال عبد عبد الإله: “اننا كمكتب تنفيذي اطلعنا على رسالة الاولمبية الدولية الاخيرة والتي كانت مستندة على عدة مغالطات تم إرسالها من قبل بعض أعضاء الجمعية العمومية”.

وأضاف “سيتم ارسال رسالة للاولمبية الدولية لنوضح من خلاله الرد القانوني على ما ورد من مغالطات وتوضيح كل الإجراءات التي تم اتخاذها خلال المؤتمر الانتخابي، نجزم بعدم وجود أي خروقات في المؤتمر الانتخابي الأخير الذي جرى بحضور رسمي لوزير الشباب والرياضة عدنان درجال ولجنة الشباب والرياضة البرلمانية والإعلام الرياضي”.

وأوضح أن “العملية الانتخابية جرت بديمقراطية وبشكل شفاف وباشراف سبعة من قضاة المجلس الاعلى.

وقال عبد الإله “نأمل أن تنتهي المشكلة عن طريق التنسيق الحكومي ولجنة الشباب والرياضة والاولمبية الدولية للتوصل الى حل يقود الرياضة العراقية لبر الأمان”.

وأختتم حديث “سأتواصل مع زملائي أعضاء المكتب التنفيذي في ادارة اللجنة الاولمبية وعمل الاتحادات المركزية من المقر بشارع فلسطين ببغداد”.

وأسفرت انتخابات اللجنة الاولمبية العراقية، في (14 من شهر تشرين الثاني)، عن فوز سرمد عبد الاله بمنصب الرئيس، بعد أن تمكن من التغلب على منافسه في الانتخابات الرئيس السابق للجنة رعد حمودي، حيث تفوق عبدالاله بـ19 صوتا فيما حصل حمودي على 16 صوتاً.

وجرت الانتخابات في أحد فنادق العاصمة بغداد، وبحضور الهيئة العامة للجنة الاولمبية، حيث تخلل وقائع الانتخابات اتهامات واستبعاد لعدد من المرشحين.

شاهد أيضاً

صلاح يكرر إنجاز أسطورة ليفربول ويتصدر قائمة أفضل هدافي الموسم بإنجلترا

منبر العراق الحر : سجل المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، عدة أرقام مميزة بإحرازه هدفين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.