الرئيسية / ثقافة وادب / تعنو لعظمته الجباه …..سندس الرقيق

تعنو لعظمته الجباه …..سندس الرقيق

منبر العراق الحر :

سجادتي عشبٌ
ومِسبَحتي كحبَّاتٍ من الزُّلفَى
تُقَرِّبُني إلى دربِ الحقيقة
في ارتباكِ الأرضِ من ظمأٍ
إلى قدحٍ من التقوى
وبعضٍ
من صلاة

تسمو
سُيولُ تضرعي ندماً
أسافرُ في اختراقِ الغيمِ
قدْ أبتل ّ لو أبتلُّ
مما أجهشت عينايَ
من ندمٍ واّه

تتكورُ الرعشاتُ

خفقاً
أنحني في الركعة الأولى

لأقرأَ
ما تيسرَ من قنوتِ تذللي
فالقلبُ مفتقدٌ لبوصلةِ الحنين
وضاعَ في بيدِ انكساراتي وتهتُ
وتاهَ منِّي
الاتجاه

وأذوب ساجدةً
لترتحلَ الخطايا
مسرعاتٍ عبرَ عبراتِ
الرجاء ومن شعاع الشمس
أغزلُ كلَّ أثوابِ استتابةِ
مَن أنابَ إلى الذي
تعنو لعظمته
الجباه
…..سندس الرقيق

شاهد أيضاً

تبادلنا الأدوار ….حنان عبداللطيف

منبر العراق الحر : لم نلتقي لنحكي ولم نبتعد لنحيا أنا وتلك الطفلة التي خرجت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.